اهلا بك يا زائر في ملتقى المحاسبين الاردنيين و العرب موقع متخصص في المحاسبة المالية و محاسبة التكاليف و المحاسبة الحكومية و محاسبة المقاولات و الاكسيل و البرامج المحاسبية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول








جلالة الملك وولي العهد




المتواجدزن

المواضيع الأخيرة
» ارجو الاطلاع والحل ضررررررررروري جدا لخبراء اكسيل
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 4:01 من طرف العدناني

» ماكينة نشارة للمزارع من الاشجار وكسرالاخشاب بجميع انواعها(غير تقليد ية) وخطوط انتاج الاعلاف والدفيات
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:56 من طرف العدناني

» التقارير المالية اليومية للاسواق التموينية
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:54 من طرف العدناني

» التقارير المالية اليومية للاسواق التموينية
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:53 من طرف العدناني

» احتساب التكليف للبيان الجمركي
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:49 من طرف العدناني

» أكاديمية الوفاق للبحث العلمي والتطوير
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:46 من طرف العدناني

» المساعدة في إعداد الاوراق العلمية ورسائل ماجستير ومشاريع تخرج
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:45 من طرف العدناني

» المساعدة في إعداد الاوراق العلمية ورسائل ماجستير ومشاريع تخرج
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:45 من طرف العدناني

» اقتراح عناوين للرسائل والابحاث الجامعية
الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 3:44 من طرف العدناني

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
صفحات صديقة



قائمة الوصول

قسم الأسئلة

قسم توظيف المحاسبين

قسما لشهادات العلمية والمهنية

قسم الدعم لشهادة المحاسب القانوني الاردني JCPA

قسم الشهادات المتخصصة CPA , CMA

قسم الدعم لشهادة ACPA

ابحاث ومشاريع تخرج و رسائل ماجستير ودكتوراة

ابحاث في الادارة و الاقتصاد و الاقسام التجلرية

تدقيق الحسابات و مراجعتها

قسم المعايير وتحديثاتها

اخبار جمعية المحاسبين القانونيين الاردنيين

قسم المحاسبة والمبادى والمصطلحات المحاسبية

دراسات الجدوى الإقتصادية للمشاريع

محاسبة التكاليف

المحاسبة الإدارية وتحصيل الديون

المحاسبة في المنشآت المتخصصة

المحاسبة الحكومية

قسم المحاسبة العام - باللغة الانجليزية

المحاسبة المحوسبة - المحاسبة باستخدام الحاسوب

قسم الاكسل و الحسابات EXCEL

قسم النماذج - محاسبية - ادارية - قانونية

ملتقى الابحاث المدرسية

القسم القانوني

قسم الاقتصاد والادارة والاسهم

قسم البنوك والمصارف

الاقتصاد الاسلامي

ادارة الاعمال و الادارة العامة

مكتبة المحاسبين العامة

قسم الكتب المحاسبية

مجلات ونشرات في المحاسبة والتدقيق

موسوعة كتب الادارة و الاقتصاد

إستراحة المحاسب

الوطن ـ الاردن - العرب - العالم

حول العالم

ملتقى التكنولوجيا

الشعر والنثر و الادب

نصائح ومواعظ وحكم

قسم المرأة و الطفل و الاسرة

الصحه العامه

العدناني

القسم الاسلامي

القرآن وعلومه

السنة والسيرة النبوية

الشعر الاسلامي

فقه العبادات

المواريث حسب الشريعه الاسلامية

قسم الاعلانات

الارشيف و المواضيع القديمة >



سحابة الكلمات الدلالية
الدخل حساب محاسبه الحسابات ماجستير المعلومات التكاليف المبيعات المحاسبه محاسبي ضريبة المراجعة قائمة اسئلة حسابات قانون مجاني المالية المحاسبية رسائل ابحاث التدقيق الشركات معايير القوائم الاكسل


script type="text/javascript">//');}); //]]>
شاطر | 
 

 المبادئ المحاسبية والتدقيقية في النظام الوضعي والنظام الاسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد محمود حوسو
محاسب فعال
محاسب فعال


ذكر عدد الرسائل : 98
العمر : 73
الدولة : فلسطين
السٌّمعَة : 2
نقاط : 2816

مُساهمةموضوع: المبادئ المحاسبية والتدقيقية في النظام الوضعي والنظام الاسلامي   السبت 15 مايو 2010 - 16:38

ماهية المبادئ المحاسبية المتعارف عليها في كل من النظام الإسلامي والنظام الوضعي



تتضمن المبادئ المحاسبية المتعارف عليها والمقبولة قبولاً عاماً اتفاقاً جماعياً في الرأي في وقت معين بالنسبة للكيفية التي يجب أن تسجل فيها الموارد الاقتصادية والالتزامات ( الموجودات والمطلوبات ) من قبل المحاسبة المالية ، وأي التغيرات في الموجودات والمطلوبات التي يجب أنتسجل ، ومتى يجب أن تسجل ؟ وكيف يجب أن تقاس هذه الموجودات والمطلوبات والتغيرات التي طرأت عليها ؟ وأي المعلومات يجب الإفصاح عنها ؟ وكيف يجب أن يفصح عنها ؟ وأي القوائم والبيانات المالية يجب أن يتم إعدادها " ؟

ونخلص الى القول أن قواعد المحاسبة المتعارف عليها هي الدستور الذي يهتدي به المحاسبين في إعداد القوائم المالية التي إن تم توحيدها وتدويلها بين الدول سوف يكون للمحاسبة دور عظيم . ويتم إيقاف ، الفوضى ، والشغب ، والانهيارات، والفضائح في الأسواق المالية العالمية . وبالتالي فأن على واضعي القوانين المالية والمحاسبية، والتدقيقية أن يتحدوا في الفكر والمنهج أولا،وان يحاولوا التأثير على حكوماتهم بإلزام تطبيق القواعد المحاسبية المتعارف عليها لتحقيق مبدأ الملائمة والمصداقية في البيانات المنشورة . فلا نجاح بغير منهج، ولا منهج بغير تخطيط .ومن هنا قبل البدء في شرح المبادئ الوضعية والمبادئ الإسلامية لا بد من التنويه إلى ما يلي:


المقصود بالمفاهيم المحاسبية التالية

تمهيد

ترسم المبادئ المحاسبية الإطار العام الذي يحكم الطرق والإجراءات في إثبات العمليات المالية، وفي إعداد القوائم والبيانات المالية ، والمبادئ المحاسبية هي تعميمات أو إرشادات توجيهيه عامة لما يجب أن تتبعه المحاسب في ظرف أو موقف معين، وهي من صنع الإنسان، تطورت عبر السنين لاستخدامها كأداة عملية تساعد في حل المشكل المحاسبية وتتصف بالشمول والملائمة، وبالقابلية للاستخدام في معظم المشروعات الاقتصادية ، وهذه هي المبادئ المحاسبية -خلافاً للقوانين الرياضية والعلمية – لم تشتق علمياً ، لذا يعاد النظر فيها وباستمرار، ويجري تعديلها وتنقيحها لتتماشى وظروف البيئة الاقتصادية المحيطة بتطبيقها واستخدامها. وإذا كان هذا المفهوم لقواعد المحاسبة المالية، فما بالك والمحاسبة الحكومية التي ترتبط مفاهيمها وقواعدها مع الموازنة التي تعدها الدولة ، أبة دولة في كل عام . والدولة تتطور وباضطراد مستمر، مما يجعل الواجب على المحاسبين أن يسايرو هذا التطور وتفعيل المبادئ المحاسبية لتتماشى وظروف البيئة الاقتصادية المحيطة بتطبيقها واستخدامها . وهكذا بالنسبة للمحاسبة الإسلامية فالشرع والمنهج الاسلامي لا تغيير ولا تأويل ولا تبديل فيه مصداقا لقول رب العالمين ولكن على علمائنا وأساتذتنا والباحثين في مهنة المحاسبة أن يجدوا الطريق حتا لا نتهم بالرجعية والتخلف، وهذا ما انا ذاهب إليه ان شاء الله .

تعريف المحاسبة الإسلامية

بأنها عملية منهجية مخططة ، تشمل إجراءات وقواعد وآليات لتسجيل الأحداث المالية، وتصنيفها، وتبويبها، وتلخيصها، وتوصيلها إلى المستفيدين منها لاتخاذ قرارات إسلامية في توصيل المعلومات وتوزيع نتائج الأحداث (توزيع الأرباح النامية/الخسائر المتحققة )خلال حول معين وفق الأطر والقواعد الإسلامية.

Meaning of accounting : Accounting is a systematic process of three activities: identifying, recording, and communicating the economic events of an organization to interested users of the information .



الحلال والحرام



عن أبي عبد الله النعمان بن بشير رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله يقول:" إن الحلال بين وإن الحرام بين وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس/ فمن اتقى الشبهات إستبرأ لدينه وعرضه، ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام،كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه، ألا وإن لكل لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ، ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب

رواه البخاري ومسلم

والمقصود هنا أن المبادئ الإسلامية هي الني تحكم المحاسبة الإسلامية بالضبط كما تحكم المعايير المحاسبية إعداد القوائم المالية.. لان كتاب الله تعالى اشتمل على أمور الدين جميعا أصلا وفرعا وعملا واعتقادا، فإذا ىمن به المحاسب وعمل بما تضمنه على ما ينبغي في النصح له، فقد جمع الشريعة بأسرها .قال تعالى" ما فرطنا في الكتاب من شيئ " (الأنعام: 38 ) كما أن المقصود بالمشتبهات كما وردت في الحديث انها ليست واضحة الحل والحرمة، ولهذا لا يعرفها كثير من الناس، وأما العلماء فيعرفون حكمها بنص او قياس، فإذا تردد الشيء بين الحل والحرمة ولم يكن نص أو إجماع اجتهد فيه المجتهد، فألحقه بأحدهما بالدليل الشرعي











1- المال في الإسلام Money in Islam

وهو عبارة عن كل شيئ له قيمة تبادلية، وما يميل اليه الطبع، ويمكن إدخاره لوقت الحاجة، ويقسم إلى قسمين :

a– النقود ، وهي واسطة التبادل، وتستعمل كواسطة في المعاملات المالية، وليس للانتفاع بها

b-عروض وهي نوعان عدا النقود

1- مال متقوم، أي له قيمة ويمكن ادخاره والانتفاع به شرعا .

2- مال غير متقوم، أي ليس له قيمة .



2- البيعتان في بيعة Tow sales in one

إجراء عمليتي بيع في نفس الوقت ،إحداهما فورية وتتم نقدا، والأخرى آجلة وتتم على الحساب، أو أن يعلن عن سعرين للسلعة، إحداهما نقدا،والأخرى بالآجل التقسيط ) وبقيمة أكبر من العقد النقدي .



3- شركة الوجوه ( الذمم ) Debtors Company

شركة لا رأس مال لها، يشتري الشركاء البضاعة بالآجل إعتمادا على ذمتهم وجاههم، ويبيعونها نقدا ، والربح بينهما حسب قيمة المشتريات التي نفذها كل منهم .



4-الوقف

الوقف في الشرع حبس الأصل (العين ) على حكم مال ملك لله تعالى، والتصرف بثمرته على جهة من جهات الخير في الحال أو المال .



مصادر الأموال في الإسلام



الأموال في الإسلام ، هي التي أباحها الله، وجعلها مستحقة لبيت المال ، ينفق منها على الجهات التي جاءت بها الأحكام الشرعية، وفق اجتهاد الخليفة ، فيما يراه مصلحة للمسلمين، ورعاية لشؤونهم ، وتتكون من :



1- الأنفال، والغنائم، والفيء، والخمس

الأنفال ويراد بها الغنائم .قال تعالى " يسألونك عن الأنفال قل الأنفال لله والرسول " كما تطلق الأنفال على ما ينفله الإمام ،أي ما يستولي عليه من أموال الكفار قبل المعركة وبعدها، وبالتالي تكون الأنفال والغنائم شيئا واحدا .

الفيء: هو ما استولى عليه المسلمون من أموال الكفار عفوا من غير تحريك الجيش ، وتجشم السفر ومن غير مقاتلة

الخمس: أي خمس الغنيمة التي تقسم، الدال عليه قوله تعالى " واعلموا أنما غنمتم من شيئ فإن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين "

وقد كان الخمس في أيام الرسول يقسم إلى خمسة أقسام، قسم لله والرسول ، وقسم لقرابة الرسول ، والثلاثة أقسام الباقية لليتامى والمساكين وابن السبيل .

2- الخراج

الخراج هو حق للمسلمين يوضع على الأرض التي غنمت من الكفار، حربا، أو صلحا، ويكون خراج عنوة، وخراج صلح

3- الجزية

الجزية هي حق أوصل الله المسلمين أليه من الكفار، خضوعا منهم لحكم الإسلام. والأصل في الجزية قوله تعالى في سورة التوبة " قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر، ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله، ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب، حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون

4- الملكيات العامة بأنواعها

الملكيات العامة هي الأعيان التي جعل الشارع ملكيتها لجماعة المسلمين، وجعلها مشتركة بينهم، وأباح للأفراد أن ينتفعوا منها ، ومنعهم من تملكها. وتتمثل في ثلاثة أنواع هي:

1- مرافق الجماعة التي لا تستغني حياة الجماعة اليومية عنها

2- الأعيان التي تكون طبيعة تكوينها تمنع اختصاص الأفراد بحيازتها

3- المعادن العد التي لا تنقطع

5- أملاك الدولة من أرض، وبناء، ومرافق،ووارداتها

كل عين من أرض، أو بناء تعلق بها حق لعامة المسلمين، ولا تكون داخلة في الملكية العامة، تكون ملكية دولة. فملكية الدولة أعيان تقبل الملك الفردي، كأرض والبناء والأشياء المنقولة.

6- العشور

هي حق للمسلمين يؤخذ من مال وعروض تجارة أهل الذمة، وأهل دار الحرب المارين بها على ثغور دولة الخلافة، والذي يتولى أخذها يسمى العاشر. رغم أنه وردت عدة أحاديث في ذم المكس، والمكس هو المال الذي يؤخذ على التجارة حين تمر على ثغور الدولة، حيث يقول رسول الله" لا يدخل الجنة صاحب مكس "

7- مال الغلول من الحكام، وموظفي الدولة، ومال الكسب غير المشروع ومال الغرامات

مال الغلول هو كل مال يكتسبه الولاة، والعمال، وموظفي الدولة بطريق غير مشروع، سواء أحصلوا عليه من أموال الدولة، أم من أموال الناس

8-خمس الركاز والمعدن

الركاز هو المال المدفون في الأرض، فضة كان، أو ذهبا، او جواهر، او لآلئ، أو غيرها من حلي، وسلاح، سواء أكان كنوزا مدفونة لاقوام سابقين، كالمصريين، والبابليين، والآشوريين، والساسانيين، والرومان، والإغريق وغيرهم

9- مال من لا وارث له

كل مال منقولا كان ، أو غير منقول، فمات عنه أربابه، ولم يستحقه وارث بفرض، ولا تعصيب، بان يكون الشخص قد مات، ولم يكن له ورثة من زوجة أو أولاد ، أو آباء، أو أمهات، أو أخوة، أو أخوات،أو عصبات، فإن هذا المال ينتقل إلى بيت المال ميراثا. روى البخاري عن المقدام الكندي عن النبي قال " أنا أولى بكل مؤمن من نفسه، فمن ترك دينا،أو ضيعة فإلي، ومن ترك مالا فلورثته، وأنا مولى من لا مولى له " .

10- مال المرتدين

المرتد هو الراجع عن دين الإسلام إلى الكفر. قال تعالى" ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة، وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون " .

11- الضرائب

هي الأموال التي أوجبها الله على المسلمين للقيام بالإنفاق على الحاجات والجهات المفروضة عليهم في حالة عدم وجود مال في بيت مال المسلمين للإنفاق عليها

12- أموال الصدقات – الزكاة

الصدقة هي حق مقدر يجب في أموال معينة ، وهي عبادة من العبادات وتعتبر ركنا من أركان الاسلام






5- قواعد المحاسبة المتعارف عليها أل (GAAP )

أل (GAAP ) أو قواعد المحاسبة المتعارف عليها هي عبارة عن مجموعة القواعد، والمعايير، والأعراف، والمفاهيم التي أجمع عليها المحاسبون والجمعيات العلمية المحاسبية عن كيفية تسجيل الأحداث المالية المتعلقة بالأصول والخصوم والالتزامات للوحدة المحاسبية الاقتصادية في تاريخ معين ، وعن كيفية ظهور هذه الأصول والخصوم والالتزامات في القوائم المالية والتغيرات التي حصلت عليها في السنة موضوع القياس ، وعن صحة نشرها في القوائم المالية في الوقت المناسب، وللجهة المناسبة ، وبالتقييم العادل والإفصاح الكامل.وأي المعلومات يجب الإفصاح عنها ، وكيف يجب أن يفصح عنها ، وأي القوائم والبيانات المالية يجب أن يتم إعدادها . وهذه القواعد والمعايير لها إجراءات متعارف عليها في الحياة العملية ومن قبل المعاهد والمؤسسات العلمية، فإذا ما التزمت إدارة الوحدة الاقتصادية بهذه القواعد والمعايير في سجلاتها، فحينئذ يقال أن حسابات هذه الوحدة قد أعدت وفقا لقواعد المحاسبة المتعارف عليها ، وأن حساباتها منتظمة وتمثل تمثيلا صادقا وعادلا لأصولها وخصومها والتزاماتها في تاريخ معين. وقد وصفت النشرة رقم ( 4 ) الصادرة عن معهد المحاسبين القانونيين الأمريكي ( AICPA ) عام 1970، المبادئ المحاسبية على النحو التالي:










المبادئ المحاسبية في النظام الوضعي Accounting Principles

ترسم المبادئ المحاسبية الإطار العام الذب يحكم الطرق والإجراءات المتبعة في إثبات العمليات المالية وفي إعداد القوائم المالية. والمبادئ المحاسبية هي تعميمات أو إرشادات توجيهية عامة لما يجب أن يتبعه المحاسب في ظرف أو موقف معين. وهي من صنع الإنسان تطورت عبر السنين لاستخدامها كأداة عملية تساعد في حل المشاكل المحاسبية. وتتصف بالشمول والملائمة، وبالقابلية للاستخدام في معظم المشروعات الاقتصادية. وهذه المبادئ خلافا للقوانين الرياضية والعلمية لم تشتق علميا، وغنما هي من صنع الانسان، لذلك يجب إعادة النظر فيها بين الحين والآخر وباستمرار وتعديلها وتنقيحها لجعلها تتماشى وظروف البيئة الاقتصادية المحيطة بتطبيقها واستخدامها. وفي رأي مجلس معايير المحاسبة المالية الامريكي (FASB ) هناك أربعة مبادئ محاسبية مشتقة من الفروض المحاسبية وهي :

1- مبدأ التكلفة التاريخي Historical cost

2- مبدأ الاعتراف بالإيراد Revenue Recognition

3- مبدأ مقابلة المصروفات بالإيرادات Matching Concept

4- مبدأ الإفصاح التام( الكامل ) Full Disclosure



أولا: بقواعد المحاسبة المتعارف عليها (GAAP )

عرفت جمعية المحاسبين القانونيين الأمريكية قواعد المحاسبة المتعارف عليها بالتالي:

The consensus at a particular time as to which economic resources and obligations should be recorded as assets and liabilities by financial accounting, which changes in assets and liabilities should recorded, when these changes shoud be recorded, how the assets and liabilities and changes in them should be measured, what information should be disclosed and how it should be disclosed, and which financial statements shoud be prepared.

Generally accepted accounting principles encompass the conventions,rules,and procedures necessary to define accepted practice at a particular time. The standard of “generally accepted accounting principles” includes not only broad guidelines of general application, but also detailed practices and procedures[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] .



أل (GAAP ) أو قواعد المحاسبة المتعارف عليها هي عبارة عن مجموعة القواعد، والمعايير، والأعراف، والمفاهيم التي أجمع عليها المحاسبون والجمعيات العلمية المحاسبية عن كيفية تسجيل الأحداث المالية المتعلقة بالأصول والخصوم والالتزامات للوحدة المحاسبية الاقتصادية في تاريخ معين ، وعن كيفية ظهور هذه الأصول والخصوم والالتزامات في القوائم المالية والتغيرات التي حصلت عليها في السنة موضوع القياس ، وعن صحة نشرها في القوائم المالية في الوقت المناسب، وللجهة المناسبة ، وبالتقييم العادل والإفصاح الكامل.وأي المعلومات يجب الافصاح عنها ، وكيف يجب أن يفصح عنها ، وأي القوائم والبيانات المالية يجب أن يتم إعدادها . وهذه القواعد والمعايير لها إجراءات متعارف عليها في الحياة العملية ومن قبل المعاهد والمؤسسات العلمية، فإذا ما التزمت إدارة الوحدة الاقتصادية بهذه القواعد والمعايير في سجلاتها، فحينئذ يقال أن حسابات هذه الوحدة قد أعدت وفقا لقواعد المحاسبة المتعارف عليها ، وأن حساباتها منتظمة وتمثل تمثيلا صادقا وعادلا لأصولها وخصومها والتزاماتها في تاريخ معين. وقد وصفت النشرة رقم ( 4 ) الصادرة عن معهد المحاسبين القانونيين الأمريكي ( AICPA ) عام 1970، المبادئ المحاسبية على النحو التالي:

" تتضمن المبادئ المحاسبية المتعارف عليها والمقبولة قبولاً عاماً اتفاقاً جماعياً في الرأي في وقت معين بالنسبة للكيفية التي يجب أن تسجل فيها الموارد الاقتصادية والالتزامات ( الموجودات والمطلوبات ) من قبل المحاسبة المالية ، وأي التغيرات في الموجودات والمطلوبات التي يجب أنتسجل ، ومتى يجب أن تسجل ؟ وكيف يجب أن تقاس هذه الموجودات والمطلوبات والتغيرات التي طرأت عليها ؟ وأي المعلومات يجب الإفصاح عنها ؟ وكيف يجب أن يفصح عنها ؟ وأي القوائم والبيانات المالية يجب أن يتم إعدادها " ؟

ونخلص الى القول أن قواعد المحاسبة المتعارف عليها هي الدستور الذي يهتدي به المحاسبين في إعداد القوائم المالية التي إن تم توحيدها وتدويلها بين الدول سوف يكون للحاسبة دور عظيم . ويتم إيقاف ، الفوضى ، والشغب ، والانهيارات، والفضائح في الاسولق المالية العالمية . وبالتالي فأن على واضعي القوانين المالية والمحاسبية، والتدقيقية أن يتحدوا في الفكر والمنهج أولا،وان يحاولوا التأثير على حكوماتهم بإلزام تطبيق القواعد المحاسبية المتعارف عليها لتحقيق مبدأ الملائمة والمصداقية في البيانات المنشورة . فلا نجاح بغير منهج، ولا منهج بغير تخطيط .



























ثانيا : قواعد التدقيق المتعارف عليها
قواعد التدقيق المتعارف عليها باللغة العربية


GAAS




المعايير العامة

معايير ابداء الراي



معاير العمل الميداني




1- التاهيل العلمي والعملي .

2- الاستقلالية

3- العناية المهنية المقبولة والمتعارف عليها .


1-التخطيط والاشراف .

2-دراسة وتقييم الرقابة الداخلية .

3-ادلة الاثبات والبراهين .




1-النص على اعداد القوائم المالية طبقا للمباديء المحاسبة المقبولة عموما .

2- الاشارة الى عدم الاستمرار في تطبيق المباديء المحاسبية المقبولة عموما .

3- كفاية المعلومات والافصاح .

4- ابداء الرأي بعدالة القوائم المالية .


إجراءات التدقيق






































قواعد التدقيق المتعارف عليها باللغة الانجليزية




Summary of Generally Accepted Auditing Standards

Generally Accepted Auditing Standards

Reporting results



(Standards of Reporting)

Field work performance of the audit

( Standards of field works)

General qualifications

and conduct

(General Standards )

1- Whether statements were prepared in accordance with GAAP

1- Proper planning and supervision

1- Adequate training and proficiency

2- Circumstances when GAAP not consistently followed

2- Sufficient understanding of internal control

2- Independence in mental attitude

3- Adequacy of informative disclosures

3- Sufficient competent evidence

3- Due professional care

4- Expression of opinion of financial statements






نظام التقرير (الاعلام المالي )The Financial Reporting System

تعتبر القوائم المالية الناتج النهائي للمحاسبة المالية، ويخضع إعدادها لمبادئ ومعايير محاسبية متعارف عليها تحدد البيانات التي يجب أن تشملها هذه القوائم، وتحكم عمليات تنظيمها وقياسها وتجميعها وتعديلها وعرضها . ومن اجل تلبية هدف التقرير ( النشر الإعلامي ) للبيانات المالية الذي يتصف بصلة أو علاقة بالبيانات المنشورة مع حاجات ومتطلبات مستخدمي هذه البيانات المالية، ظهرت العديد من التساؤلات الهامة بسبب الاحتياجات العديدة لمستخدمي البيانات المالية، فمثلا، من الذي سوف ينشر المعلومات او البيانات المالية، ولمن سوف يتم نشر هذه البيانات، وماذا يجب أن ينشر في القوائم المالية والبيانات المالية[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ، وتقسم القوائم المالية الى:
المبادئ المحاسبية في الإسلام



تقسم القواعد الإسلامية إلى ثلاث مجموعات رئيسية ، يتفرع عنها قواعد فرعية مشتقة منها وهي :

اولا : الأكل من الطيبات وعدم أكل أموال الناس بالباطل وتفرع عنها:

أ‌- الآكل من الطيبات والعمل أساس الكسب

ب‌-عدم أكل أموال الناس بالباطل ورد الحقوق لاصحابها

ت‌-تحريم بعض العقود: مثل الربا، التأمين ،بيعتان في بيعة ،بيع وسلف

ث‌-تحريم بعض الأفعال: الغش، والكذب، والقمار ،والرهان والاحتكار

ثانيا : سيادة اقتصاد السوق أو العدالة، أو حرية الأسواق .ويتفرع عنها:

أ-تنظيم الأسواق، ومنع متاجرة الحاكم ،ومنع تدخل الدولة في النشاط الاقتصادي إلا عند الضرورة

ب- تحريم الوساطة المستغلة، والنهي عن تلقي الركبان، والنهي عن بيع النجش

ثالثا : تربية الضمير الإيماني أو شرعية المعاملات. وتتفرع منها :

أ‌- مبدأ شرعية المعاملات وتجنب الشبهات، ونية القيام بفرض من فروض الكفاية اللازمة لذكر الله سبحانه وتعالى.

ب‌-إمهال المعسر، ومطل الغني ظلم، واستقامة المسلم








[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] Statement No.4,”Basic Concepts and accounting Principles Underlying Financial Statements of Business Enterprises” (New York:AICPA,1970),paras.137and 138


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] د. نعيم حسني دهمش، القوائم المالية والمبادئ المحاسبية المتعارف عليها ، دائرة المكتبات والوثائق الوطنية ، عمان ، 1995، صفحة13
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العدناني
كبير المشرفين
كبير المشرفين


ذكر عدد الرسائل : 6671
الدولة : الأردن
الوظيفة ؟ : محاسب قانوني
المؤهل العلمي : بكالوريوس
السٌّمعَة : 41
نقاط : 15905

بطاقة الشخصية
المزاج:
البرج:
الهوايه:

مُساهمةموضوع: رد: المبادئ المحاسبية والتدقيقية في النظام الوضعي والنظام الاسلامي   السبت 15 مايو 2010 - 23:59

مشكور

_________________
جزاكم الله خيرا
ووفقكم الله إلى عمل الخير

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

من مواضيعي:
1- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
2- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
3- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

"مع تحيات العدناني"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.aazs.net/montada-f54/
 
المبادئ المحاسبية والتدقيقية في النظام الوضعي والنظام الاسلامي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المحاسبين الاردنيين و العرب :: قسم المحاسبة والمبادى والمصطلحات المحاسبية :: المحاسبة في المنشآت المتخصصة-
انتقل الى: