اهلا بك يا زائر في ملتقى المحاسبين الاردنيين و العرب موقع متخصص في المحاسبة المالية و محاسبة التكاليف و المحاسبة الحكومية و محاسبة المقاولات و الاكسيل و البرامج المحاسبية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول








جلالة الملك وولي العهد




المتواجدزن

المواضيع الأخيرة
» برنامج حسابات
الأربعاء 13 يونيو 2018 - 17:28 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 17:54 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 16:49 من طرف لمياء حمود

» برنامج محاسبة
الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 15:53 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الإثنين 11 يونيو 2018 - 18:04 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الإثنين 11 يونيو 2018 - 16:57 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الأحد 10 يونيو 2018 - 19:30 من طرف لمياء حمود

» برنامج حسابات
الأحد 10 يونيو 2018 - 18:50 من طرف لمياء حمود

» برنامج محاسبة
الأحد 10 يونيو 2018 - 16:30 من طرف لمياء حمود

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
صفحات صديقة



قائمة الوصول

قسم الأسئلة

قسم توظيف المحاسبين

قسما لشهادات العلمية والمهنية

قسم الدعم لشهادة المحاسب القانوني الاردني JCPA

قسم الشهادات المتخصصة CPA , CMA

قسم الدعم لشهادة ACPA

ابحاث ومشاريع تخرج و رسائل ماجستير ودكتوراة

ابحاث في الادارة و الاقتصاد و الاقسام التجلرية

تدقيق الحسابات و مراجعتها

قسم المعايير وتحديثاتها

اخبار جمعية المحاسبين القانونيين الاردنيين

قسم المحاسبة والمبادى والمصطلحات المحاسبية

دراسات الجدوى الإقتصادية للمشاريع

محاسبة التكاليف

المحاسبة الإدارية وتحصيل الديون

المحاسبة في المنشآت المتخصصة

المحاسبة الحكومية

قسم المحاسبة العام - باللغة الانجليزية

المحاسبة المحوسبة - المحاسبة باستخدام الحاسوب

قسم الاكسل و الحسابات EXCEL

قسم النماذج - محاسبية - ادارية - قانونية

ملتقى الابحاث المدرسية

القسم القانوني

قسم الاقتصاد والادارة والاسهم

قسم البنوك والمصارف

الاقتصاد الاسلامي

ادارة الاعمال و الادارة العامة

مكتبة المحاسبين العامة

قسم الكتب المحاسبية

مجلات ونشرات في المحاسبة والتدقيق

موسوعة كتب الادارة و الاقتصاد

إستراحة المحاسب

الوطن ـ الاردن - العرب - العالم

حول العالم

ملتقى التكنولوجيا

الشعر والنثر و الادب

نصائح ومواعظ وحكم

قسم المرأة و الطفل و الاسرة

الصحه العامه

العدناني

القسم الاسلامي

القرآن وعلومه

السنة والسيرة النبوية

الشعر الاسلامي

فقه العبادات

المواريث حسب الشريعه الاسلامية

قسم الاعلانات

الارشيف و المواضيع القديمة >



سحابة الكلمات الدلالية
الطيبة برنامج التشريعات ضريبة دراسات المال المسؤولية الشيكات محاسبة اكسل الشركات محاسب قيمة الشجرة التكلفة المالية طباعة امن_وشبكات حسابات ربحية مقاولات هيكل معايير مجموعة_فرص_عمل المختبرات المحاسبة


script type="text/javascript">//');}); //]]>
شاطر | 
 

 صدقة الفطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العدناني
كبير المشرفين
كبير المشرفين
avatar

ذكر عدد الرسائل : 7134
الدولة : الأردن
الوظيفة ؟ : محاسب قانوني
المؤهل العلمي : بكالوريوس
السٌّمعَة : 41
نقاط : 17027

بطاقة الشخصية
المزاج:
البرج:
الهوايه:

مُساهمةموضوع: صدقة الفطر   الأربعاء 9 سبتمبر 2009 - 12:29

صدقة الفطر
زكاة الفطر صدقة واجبة بالفطر من رمضان، لما روى ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم فرض زكاة الفطر من رمضان على الناس صاعًا من تمر أو صاعًا من إقط أو صاعًا من شعير على كل حر وعبد، ذكر وأنثى من المسلمين، متفق عليه، وللبخاري: «والصغير والكبير من المسلمين».
وعنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بزكاة الفطر أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة.
وعن أبي سعيد الخدري قال: كنا نخرج زكاة الفطر صاعًا من طعام أو صاعًا من شعير أو صاعًا من تمر أو صاعًا من إقط أو صاعًا من زبيب، متفق عليهما.
قال سعيد بن المسيب وعمر بن عبد العزيز في قوله تعالى: ﴿قَدْ أَفْلَحَ مَنْ تَزَكَّى﴾ [الأعلى: 14]، هو زكاة الفطر، وأضيفت هذه الزكاة إلى الفطر لأنها تجب بالفطر من رمضان، وهذه يراد بها الصدقة عن البدن والنفس، كما كانت الأولى صدقة عن المال.
ومصرفها كزكاة المال لعموم: ﴿إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ﴾ [التوبة: 60] الآية، ولا يمنع وجوبها دين إلا مع طلب، وهي واجبة على كل حر وعبد ذكر وأنثى من المسلمين فضل له عن قوته ومن تلزمه مؤنته يوم العيد وليلته صاع، لأن النفقة أهم فيجب البداءة بها لقوله صلى الله عليه وسلم: «ابدأ بنفسك» رواه مسلم، وفي رواية: «وابدأ بمن تعول» رواه الترمذي.
ويعتبر كون ذلك الصاع فاضلاً عما يحتاجه لنفسه ولمن تلزمه مؤنته من مسكن وخادم ودابة وثياب بذلة ونحوه وكتب يحتاجها لنظر وحفظ، لأن هذه حوائج أصلية يحتاج إليها كالنفقة، وتلزمه عن فسه وعن من يمونه من المسلمين كزوجة عبد وولد.
لعموم حديث ابن عمر: أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بصدقة الفطر عن الصغير والكبير والحر والعبد ممن تمونون. رواه الدارقطني.
فإن لم يجد لجميعهم بدأ بنفسه فزوجته فرقيقه فأمه فأبيه فولده فأقرب في ميراث ويقرع مع الاستواء.
أما دليل البداءة بالنفس فلحديث: ابدأ بنفسك ثم بمن تعول.
وأما الزوجة فلوجوب نفقتها مع الإيسار والإعسار، لأنها على سبيل المعاوضة.
وأما الرقيق فلوجوب نفقته مع الإعسار بخلاف الأقارب، لأنها صلة تجب مع الإيسار دون الإعسار.
وأما الأم فلقوله صلى الله عليه وسلم للأعرابي حين قال له: من أبر ؟ قال: «أمك». قال: ثم من ؟ قال: «أمك»، قال: ثم من ؟ قال: «أمك». قال: ثم من ؟ قال: «أباك»، ولأنها ضعيفة عن الكسب.
وأما الأب فلما سبق، وحديث «أنت ومالك لأبيك»، وأما الولد فلقربه ووجوب نفقته في الجملة.
وأما الأقرب في الميراث فلأنه أولى من غيره كالميراث، وتسن عن الجنين لفعل عثمان رضي الله عنه، وعن أبي قلابة قال: كان يعجبهم أن يعطوا زكاة الفطر عن الصغير والكبير، حتى عن الحمل في بطن أمه. قال ابن المنذر كل من نحفظ عنه لا يوجبها عن الجنين.
وتجب على اليتيم ويخرج عنه وليه من ماله، ولا يلزم الزوج فطرة زوجة ناشز وقت الوجوب.
ولا يلزم الزوج فطرة من لا تلزمه نفقتها كغير المدخول بها إذا لم تسلم إليه والصغيرة التي لا يمكن الاستمتاع بها.
ومن لزم غيره فطرته كالزوجة فأخرجه عن نفسه بغير إذن من وجبت عليه أجزأ.
وتجب زكاة الفطر بغروب شمس ليلة الفطر لقول ابن عباس: فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث، وطعمة للمساكين، رواه أبو داود والحاكم، وقال: على شرط البخاري، فأضاف الصدقة إلى الفطر فكانت واجبة به، لأن الإضافة تقتضي الاختصاص، وأول فطر يقع من جميع رمضان بمغيب الشمس من ليلة الفطر.
فمن أسلم بعد الغروب أو تزوج بعده أو ولد له بعده أو ملك عبدًا بعده وكان معسرًا ثم أيسر بعد الغروب فلا فطرة.
وإن وجد ذلك بأن أسلم أو تزوج أو ولد له ولد أو ملك عبدًا أو أيسر قبل الغروب وجبت الفطرة لوجود السبب، فالاعتبار بحال الوجوب.
وإن مات قبل الغروب هو أو زوجته أو رقيقه أو قريبه أو نحوه أو أعسر أو أبان الزوجة أو أعتق العبد أو باعه أو وهبه لم تجب الفطرة لما تقدم ولا تسقط الفطرة بعد وجوبها بموت ولا غيره، والله أعلم، وصلى الله على محمد وآله وسلم.
والأفضل إخراجها يوم العيد قبل الصلاة لما في المتفق عليه من حديث ابن عمر مرفوعًا وفي آخره وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة، وفي حديث ابن عباس من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات.
وقال سعيد بن المسيب وعمر بن عبد العزيز في قوله تعالى: ﴿قَدْ أَفْلَحَ مَنْ تَزَكَّى * وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّى﴾ [الأعلى: 14، 15] هو زكاة الفطر.
وتكره بعدها خروجًا من الخلاف، ولقوله صلى الله عليه وسلم: «أغنوهم عن الطلب في هذا اليوم». رواه سعيد بن منصور، فإذا أخرها بعد الصلاة لم يحصل الإغناء لهم في اليوم كله.
ويحرم تأخيرها عن يوم العيد مع القدرة، لأنه تأخير للحق الواجب عن وقته، وكان عليه الصلاة والسلام يقسمها بين مستحقيها بعد الصلاة، فدل على أن الأمر بتقديمها على الصلاة للاستحباب ويقضيها من أخرها، لأنه حق مالي وجب، فلا يسقط بفوات وقته كالدين.
وتجزئ قبل العيد بيومين لقول ابن عمر: كانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين، رواه البخاري وهذا إشارة على جميعهم، فيكون إجماعًا، ولأن ذلك لا يخل بالمقصود، إذ الظاهر بقاؤها أو بعضها إلى يوم العيد.
ومن وجب عليه فطرة غيره أخرجها مع فطرته مكان نفسه، لأنها طهرة له بخلاف زكاة فهي تخرج في البلد الذي فيه المال وتقدم.
وفطرة من بعضه حر وبعضه رقيق، وفطرة قن مشترك وفطرة من له أكثر من وارث أو ملحق بأكثر من واحد تقسط.
ومن عجز منهم لم يلزم الآخر سوى قسطه.
والواجب عن كل شخص صاع بر أو مثل مكيله من تمر أو زبيب أو إقط، لحديث أبي سعيد: كنا نخرج الفطر، إذ كان فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم، صاعًا من طعام، أو صاعًا من شعير، أو صاعًا من تمر، أو صاعًا من زبيب، أو صاعًا من إقط، متفق عليه.
ويجزئ دقيق البر والشعير إذا كان وزن الحب، نص عليه، واحتج على إجزائه بزيادة تفرد بها ابن عيينة من حديث أبي سعيد، أو صاعًا من دقيق، قيل لابن عيينة: إن أحدًا لا يذكره فيه، قال: بل هو فيه، رواه الدارقطني.
قال المجد: بل هو أولى بالإجزاء، لأنه كفي مؤنته كتمر منزوع نواه، ويخرج مع عدم ذلك ما يقوم مقامه من حب يقتات به كذرة، ودخن، وباقلاء، لأنه أشبه المنصوص عليه فكان أولى.
ويجوز أن يعطي الجماعة فطرهم لواحد، نص عليه، وبه قال مالك وأصحاب الرأي وابن المنذر.
وأن يعطي الواحد فطرته لجماعة، قال في الشرح: لا نعلم فيه خلافًا.
ولا يجزئ إخراج القيمة في الزكاة مطلقًا، سواء كانت في المواشي أو المعشرات لمخالفته النصوص.
ويحرم على الشخص شراء زكاته وصدقته، ولو اشتراها من غير من أخذها، لحديث عمر: لا تشتره ولا تعد في صدقتك وإن أعطاكه بدرهم، فإن العائد في صدقته كالعائد في قيئه، متفق عليه.
ويجزئ إخراج صاع مجموع من تمر وزبيب وبر وشعير وإقط، كما لو كان خالصا من أحدها.
ولا يجزئ إخراج خبز لخروجه عن الكيل والادخار، ولا يجزئ إخراج معيب كمسوس ومبلول وقديم تغير طعمه ولا مختلط بأكثر مما لا يجزئ.
والأفضل تمر لفعل ابن عمر، قال نافع: كان ابن عمر يعطي التمر إلا عامًا واحدًا أعوز التمر، فأعطى الشعير، رواه أحمد والبخاري.
وقال أبو مجلز: إن الله قد أوسع والبر أفضل، فقال: إن أصحابي سلكوا طريقًا فأنا أحب أن أسلكه، رواه أحمد واحتج به، وظاهره إن جماعة الصحابة كانوا يخرجون التمر ولأنه قوت، وأقرب تناولا، وأقل كلفة.
ويليه في الأفضلية الزبيب، لأن فيه قوتًا وحلاوة وقلة كلفة، ثم البر لأن القياس تقديمه على الكل، لكن ترك اقتداء بالصحابة في التمر وما شاركه في المعنى وهو الزبيب، ثم الأنفع في الاقتيات ودفع حاجة الفقير، ثم شعير ثم دقيق بر ثم دقيق شعير، ثم سويقهما ثم إقط.
والأفضل أن لا ينقص معطى من فطرة عن مد بر أو نصف صاع من غيره ليغنيه عن السؤال في ذلك اليوم، ولفقير إخراج فطرة وزكاة عن نفسه إلى من أخذتا منه، لأنه رد بسبب متجدد أشبه ما لو عادت إليه بميراث ما لم يكن حيلة، كأن يشترط عليه عند الإعطاء أن يردها إليه عن نفسه.
وللإمام ونائبه رد زكاة وفطرة إلى من أخذتا منه إذا لم يكن له قدر كفايته.
هذا آخر ما تيسر جمعه مما يتعلق بالزكاة ونختمه بما نقدر على جمعه ونستحضره من الفوائد المترتبة على بذل الصدقات والمضار المترتبة على منع الزكاة، والله أعلم وصلى الله على محمد وآله وسلم.

يتبع
من كتاب التلخيصات لجل أحكام الزكاة
تأليف الفقير إلى عفو ربه المنان عبد العزيز بن محمد السلمان
وَقْفٌ للهِ تَعَالَىٰ

_________________
جزاكم الله خيرا
ووفقكم الله إلى عمل الخير

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

من مواضيعي:
1- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
2- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
3- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

"مع تحيات العدناني"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.aazs.net/montada-f54/
JORDAN
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 917
العمر : 39
الدولة : الاردن
المؤهل العلمي : بكالوريوس محاسبة
السٌّمعَة : 15
نقاط : 5591

مُساهمةموضوع: رد: صدقة الفطر   الأربعاء 9 سبتمبر 2009 - 17:16

بارك الله فيك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
T-o-P-s-E-c-R-e-T
مشرف
مشرف
avatar

انثى عدد الرسائل : 3181
العمر : 40
الدولة : Jordan
الوظيفة ؟ : Chief Accountant
المؤهل العلمي : M. A
السٌّمعَة : 121
نقاط : 8114

بطاقة الشخصية
المزاج: رايقه وفايقه
البرج: مش مشكلتك
الهوايه: الإنترنت والقراءة

مُساهمةموضوع: رد: صدقة الفطر   الأربعاء 9 سبتمبر 2009 - 17:21

جزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نقيرة
محاسب فعال
محاسب فعال
avatar

ذكر عدد الرسائل : 63
العمر : 54
الدولة : الاردن
الوظيفة ؟ : محاسب
المؤهل العلمي : دبلوم
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3462

مُساهمةموضوع: رد: صدقة الفطر   الثلاثاء 15 سبتمبر 2009 - 17:44

جزاك الله خير اخ طارق كم قيمة صدقة الفطر في الاردن لهذا العام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العدناني
كبير المشرفين
كبير المشرفين
avatar

ذكر عدد الرسائل : 7134
الدولة : الأردن
الوظيفة ؟ : محاسب قانوني
المؤهل العلمي : بكالوريوس
السٌّمعَة : 41
نقاط : 17027

بطاقة الشخصية
المزاج:
البرج:
الهوايه:

مُساهمةموضوع: رد: صدقة الفطر   الأحد 5 سبتمبر 2010 - 16:52

صدقة الفطر لعام 2010 هي 1.5 دينار ونصف

_________________
جزاكم الله خيرا
ووفقكم الله إلى عمل الخير

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

من مواضيعي:
1- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
2- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
3- [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

"مع تحيات العدناني"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.aazs.net/montada-f54/
 
صدقة الفطر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المحاسبين الاردنيين و العرب :: القسم الاسلامي :: فقه العبادات-
انتقل الى: